mercredi 16 mai 2018

كرة القدم : من هو راؤول غونزاليس وماهي الفرق التي لعب لها وماهي ابرز ماحققه في مسيارته !


من هو راؤول - Raúl؟
راؤول غونزاليس هو رأس حربة إسباني يساري لعب في أوساط فريق ريال مدريد الإسباني وهو أحد أساطيرهم الخالدة التي حملت العدد 7، كما لعب لنادي شالكه والسد القطري ونيويورك كوزموس.
نبذة عن راؤول
بدأ راؤول مسيرته الكروية مع نادي سان كريستوبال في فريق الصغار لينتقل بعدها للّعب لفريق ناشئي أتليتيكو مدريد، ليصل بعده إلى ناشئي فريق ريال مدريد الذي عرف معه العديد من النجاحات وبنى فيه أسطورته الخالدة التي ستذكرها الأجيال.

فقد تدرج في الفئات العمرية ليصل إلى الفريق الأول في سن مبكر، وساهم في مغاير المسابقات وأثبت أحقيته بمركز رئيسي في الفريق، وشكل ثنائية تهديفية مع فيرناندو مورينتس، ليستحق بعدها نيل شارة القيادة بديلاً للإسباني فيرناندو هييرو، ليمضي بعدها الكثير من السنين في قيادة القلعة البيضاء إلى أن جاءت لحظة التوديع في 2010 لينتقل إلى نادي شالكة الألماني ويمضي معه موسمين، غادر بعدها أوروبا للّعب في نادي السد القطري، ومن ثم نادي نيويورك كوزموس ليعتزل رياضة كرة القدم هناك.

عرف راؤول بذكائه القوي في مواجهة المرمى وبحسن التداول مع الإنفراد، كان قادراً على شغل مغاير المراكز الهجومية، فلعب كرأس حربة ومهاجم ثاني وحتى كوسط رأس حربة، وفي ذلك الحين اشتهر بالكرات الساقطة من فوق الحارس، كما عرف بأخلاقه العالية وروحه القيادية.

اقرأ أيضًا عن...
بدايات راؤول
ولد راؤول في السابع والعشرين من يونيو لعام 1977 في سان كريستوبال أحد ضواحي مدريد، وربما انضم لنادي سان كريستوبال عام 1987 مع فريق الصغار ليمضي معه ثلاث سنين قبل أن ينتقل لنادي أتليتيكو مدريد، ولكن مرسوم قائد النادي في ذاك الوقت بإقفال الأكاديمية توفيراً للمال صرف راؤول للانتقال لنادي نادري ريال مدريد حيث تفجرت موهبته هناك، فبعد أن أمضى سنتين في فريق ناشئي فريق ريال مدريد تم اختياره لتمثيل نادري ريال مدريد C في موسم 1994 لينتقل في ذات الموسم إلى نادري ريال مدريد B ثم إلى الفريق الأول.

منجزات راؤول
كان ظهور راؤول الأول مع نادري ريال مدريد في ماتش بطولة دوري مقابل ريال سرقسطة علي ملعب لارومريدا وفي ذلك الحين شارك راؤول في المقصد الذي سجله زكيله زامورانو، وفي الجولة الآتية كان ظهوره الأول على أرض ملعب سانتياغو بيرنابيو في ديربي مدريد مقابل الأتليتيكو و قد كان ظهوره حاسماً فقد سجل مقصد أقل ما يمكن قوله عنه أنه إحترافي، فقد قام بتسديد الكرة من اللمسة الأولى في الزاوية المستحيلة ليجن جنون المدرجات، اختتم هذا الموسم بفوز العملة السعودية الريال ببطولة الليغا الإسبانية وبرصيد راؤول تسعة مقاصد في موسمه الأول.

في الموسم الأتي تمكن من سجيل 19 مقصد ولكن من دون ألقاب ليأتي موسم 1996-1997 ليستعيد فيه العملة السعودية الريال مسابقة رياضية منافسات الدوري حيث سجل راؤول 21 مقصد، كما أحرز كأس السوبر لعام 1997، في الموسم الأتي قبض راؤول لأول مرة على كأس منافسات دوري الأبطال وهذا حين انتصر النادي في الختامي مقابل نادي جوفينتوس الإيطالي من أجل مياتوفيتش، ليتبعها الفوز بكأس القارات.

في موسم 1999 أنجز راؤول لقب هداف الليغا بمخزون 25 مقصد. وشهد موسم 2000 العديد من اللحظات التي لا تنسى لراؤول فعلى جنوب مصر الإقليمي قام بتسجيل ثنائية في مرمى برشلونة مسكتاً أرض ملعب الكامب نو، وسجل 17 مقصد.

أما أوروبياً وفي ختامي منافسات دوري الأبطال مقابل فالنسيا خطف راؤول الكرة وانفرد من وسط الملعب وراوغ الحارس وأسكن الكرة في الشباك مطلقاً رصاصة الرحمة، حاملاً اللقب الثامن لخزائن النادي.

الموسم الأتي شهد تتويج فريق ريال مدريد بلقب الليغا ومرة أخرى أنجز راؤول لقب هداف الليغا بمخزون 24 مقصد، ليعتلي في موسم 2002 منصة التتويج بدوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة في تاريخه والتاسعة في تاريخ النادي، وفي ذلك الحين سجل هدفاً في الختامي حيث أفلت من الرقابة وسدد رمية التماس التي قام بتنفيذها روبيرتو كارلوس لتتهادى إلى الشباك، كما أحرز راؤول لقبي كأس السوبر الأوروبي وكأس القارات لذات العام.

في موسم 2003 أحرز راؤول لقب منافسات الدوري الإسباني بحصة تهديفية بلغت ل16 هدفاً، وأتبعه بلقب السوبر الإسباني. لم تعرف الأعوام اللاحقة العديد من النجاحات بصرف النظر عن استقطاب الفريق لعدة النجوم حتى تمكن العملة السعودية الريال من تقصي لقب منافسات الدوري الإسباني لموسم 2006-2007 أتبعها ليقدر على من الحماية عن لقبه في الموسم اللاحق، وفي عام 2010 لعب راؤول آخر ماتش له بقميص النادي في ذات الملعب الذي بدأ به لارومريدا وسجل مقصد من تصنيع كريستيانو روالدو الذي خلفه في حمل العدد 7.

غادر راؤول إلى دولة ألمانيا حيث انضم لصفوف شالكه وحقق معه لقب كأس دولة ألمانيا وكأس السوبر الألماني في العام الأول لوصوله، كما كان له دور عظيم في قيادة الفريق للوصول لنصف ختامي بطولته المفضلة منافسات دوري الأبطال.

انتقل راؤول لاحقاً إلى نادي السد القطري وتوج معه بلقب بطولة دوري نجوم دولة قطر لموسم 2012-2013 وأتبعه بلقب كأس أمير دولة قطر لموسم 2014 لينتقل بعدها إلى بطولة الدوري الأميركي مع نادي نيويورك كوزموس واعتزل رياضة كرة القدم هناك في خاتمة موسم 2014-2015.

عالمياً ساهم راؤول مع منتخب إسبانيا في مغاير المسابقات ولكنه لم يكن محظوظاً بمعاصرة الجيل الذهبي الذي بدأ بعد اعتزاله اللعب عالمياً بعد كأس العالم 2006، فلم يحصد مع المنتخب أي لقب، ولكن كان له دور عظيم مع المنتخب فقد ساهم في 102 ماتش سجل خلالها 44 مقصد وهو رقم قياسي حطمه دافيد فيا لاحقاً.

يحتل راؤول الترتيب الثالث في مقدمة الهدافين التاريخيين لدوري أبطال أوروبا بعد ميسي وكريستيانو، وهو اللاعب الأكثر ظهوراً بقميص نادي فريق ريال مدريد وثاني أكثر من  سجل له بمخزون 323 مقصد وراء البرتغالي رونالدو.

أشهر أقوال راؤول
حياة راؤول الشخصية
اشتهر راؤول غونزاليس بتقبيل خاتم الزواج نحو تسجيله للأهداف، تزوج راؤول من مامن سانز عام 1999 ورزق منها بأربع أبناء (خورخي، هوغو، هيكتور، ماتيو) وابنة اسماها ماريا.

حقائق سريعة عن راؤول
عرف راؤول بلعبه النقي فلم يتلقى أي كارت طرد طوال مسيرته.
حظي راؤول بمباراة وداعية علي ملعب البيرنابيو مقابل فريق السد القطري حيث ساهم في نصف المباراة الأول مع نادري ريال مدريد وسجل لهم هدفاً من تصنيع دي ماريا وفي نصف المباراة الثاني ساهم مع نادي السد، وفي ذلك الحين ارتدى اللاعبون قمصان أرقامها تحمل مجموعة من صور لراؤول مع النادي.
مظفر بالفطرة، رئيس بدون منازع، وبقلب مدريديستا
الترتيب على الملعب: رأس حربة
عدد الماتشات التي خاضها: 741 ماتش حكومية
عدد المقاصد المدونة: 323 هدفا
الماتشات العالمية مع إسبانيا: 102 ماتش
 راؤول: نموزج لريال مدريد، والكابتن الازلي الذي أظهر قيم النادي الملكي في المجال. وقد كان راؤول مهاجما غريزيا. ومثالا يحتذى به في تفانيه التام في كل ماتش، أيما كان الخصم.  وفي نضاله في كل مؤتمر وفي كل حركة، بحثا عن سد ظمئه، وقد كان يقظا للغاية لكل كرة. وهو باختصار مرآة ينظر فيها كل من يحلم بأن يكون لاعب كرة قدم.
وولد وترعرع في الحي المدريدي (كريستوبال دي لوس أنخيليس) عام 1977، وربما أظهر شغفه بكرة القدم منذ نعومة أظافره واثبت تميزه. بلغ الى فرق الصغار بالنادي الملكي وافدا من فرق الصغار في (اتليتكو مدريد) في الموسم 1992-1993، وسجل سبعة غايات في 13 ماتش في الموسم الأول في النادي الملكي، وبالنظر الى هذا الدفتر المميز قرر خورخي فالدنو Jorge Valdano  امتحان مهاراته بالفريق الأول في الموسم اللاحق.
وفي 29 تشرين الأول عام 1994، عاش راؤول أول لحظاته المرتقبة بالقميص الأبيض، حيث دخَل أول ماتش حكومية له كلاعب رئيسي في مُواجهة (سرقسطة) في ملعب (لا روماريدا). وخاض بعد هذا بأسبوع أول ماتش ديربي له في مُواجهة الجار (اتليتكو مدريد) على أرض ملعب البرنابيو، وسجل في هذا اللقاء هدفا لامعا بقدمه اليسرى من على حواجز مساحة العقوبة، وشارك في احزار النصر لفريقه بنتيجة (4-2) واختتم العملة السعودية الريال هذا الموسم بطلا بمنافسات الدوري.
وبعد أن أحرز المكاسب في اسبانيا، غزا القارة العجوز، وساهم في منافسات دوري الابطال بعمر 18 عاما، وفي 20 أيار 1998 انتصر بالبطولة الأوروبية السابعة مع الفريق في ماتش ختامية رائعة في مواجهة (يوفنتوس) الإيطالي. وكرر هذه التجربة في شهر مايو عام 2000 وفي 2002 مسجلا أهدافا في النسختين. وهو من اللاعبين القلائل الذين تخطى حاجز الـ 100 ماتش مع المنتخب الاسباني. ويعتبر راؤول رمزا في المنتخب الاسباني وفي نواد أخرى لعب في صفوفها مثل (شالكه) الألماني ونادي (السد) الرياضي القطري.

المنجزات
3 كؤوس أوروبية 
2 كأس الانتركونتيننتال 
1 كاس السوبر الأوروبي
6 ألقاب بطولة الدوري الاسباني
4 كأس السوبر الإسباني


أسطورة نادري ريال مدريد يكمل مسيرته بعد عاقبة الموسم رفقة فريقه نيويورك كوسموس الأمريكي.
المصرح بالخبر: من نورالدين ميفراني
     
شدد راؤول غوانزليس أسطورة نادري ريال مدريد ولاعب نيويورك كوسموس الأمريكي الأخبار التي تحدثن عن اعتزاله الساحرة المستديرة على نحو ختامي بعد خاتمة الموسم القائم مع فريقه الأمريكي ليضع حدا لمسيرة واصلت 21 سنة مع الفرق الأولى .

وتحدث راؤول : “قد قررت أن أضع حدا لمسيرتي وقبل هذا أركز على أن يكمل فريقي الموسم فائزا ببطولة القسم الثاني ،وبعدها أملك الوقت لأفكر في ما سأفعله في مشواري .”

وألحق النجم البالغ من السن 38 سنة :” لعب رياضة كرة القدم كان قسم من حياتي لمدة طويلة ،واتخاذ مرسوم الإعتزال لم يكن سهلا لكني أعتقد أنها اللحظة المناسبة .”

وشكر راؤول غونزاليس كل من سانده طيلة مشواره كلاعب وتحدث :” أشكر كل من ساندني طيلة مشواري كلاعب .”

ويعد رأس الحربة الإسباني الأسطورة الحية لفريق فريق ريال مدريد الإسباني رغم كونه بدأ مشواره صغيرا في أوساط أتلتيكو مدريد وقد كان هدافا للفئات الصغرى قبل أن يتخذ قرار قائد الفريق آنذاك خيسوس خيل حل كل الفئات الصغرى وطردهم من الفريق .

والتحق الضئيل راؤول بريال مدريد في 1992 وعمره 15 سنة ليدخل عالم الكبار بسرعة في الفريق الثالث ثم الفريق الثاني ليصل للأول في 1994 عن عمر لم يمر 17 سنة ويتواصل معه طيلة 16 موسم شكل خلالها هدافه الأول والتاريخي قبل أن يحطم البرتغالي كريستيانو رونالدو رقمه حديثا .

وطيلة مشواره مع الفريق الملكي كسب راؤول ب6 ألقاب لبطولة الدوري الإسباني و3 ألقاب لدوري أبطال أوروبا و4 ألقاب للسوبر الإسباني ولقب للسوبر الأوروبي ولقبين لكأس الأنتركونتينوتال .

وقرر راؤول مغادرة فريق ريال مدريد بعد قدوم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو صيف 2010 ليلعب مع شالكة 04 الألماني انتصر معه بكأس دولة ألمانيا والسوبر الألماني وسجل له 40 هدفا .

كما لعب راؤول لنادي السد القطري منذ صيف 2012 وسجل له 14 هدفا وفاز معه ببطولة دولة قطر وكأس صاحب السمو الأمير .

ومثل راؤول منتخب إسبانيا في 102 مقابلة عالمية سجل خلالها 44 هدفا لم يفز خلالها بأي لقب لكنه كذلك دام الهداف التاريخي لمدة طويلة قبل أن يتجاوزه دافيد فيا .

وطيلة مشواره ومنذ بدايته في أوساط الفرق الصغرى لأتلتيكو مدريد سجل راؤول في كل اللقاءات الحكومية والخيرية والدولية والودية واللقاءات في الفئات الصغرى 994 هدفا في 1330 مؤتمر ،442 هدفا منها مع الكبار في 1018 اجتماع .

وسجل راؤول غوانزليس ايضا 17 هدفا في 20 اجتماع رفقة منتخبات إسبانيا للفتيان والشباب والأمل .

وفاز الأسطورة الملكية بلقب هداف بطولة الدوري الإسباني مرتين وهداف بطولة دوري أبطال أوروبا مرتين وظل الهداف التاريخي للمسابقة لسنوات قبل أن يتجاوزه النجمان البرتغالي رونالدو والأرجنتيني ميسي كما كسب بلقب هداف السنة عالميا سنة 1999 .

وفشل النجم الإسباني في الفوز بالكرة الذهبية وحل ثانيا سنة 2001 وثالثا كأفضل لاعب في العالم سنة 2001 ،لكنه اختير أجود لاعب كرة قدم في إسبانيا 5 مرات وأفضل لاعب في بطولة الدوري الإسباني مرتين وأفضل رأس حربة أوروبي 3 مرات وأفضل لاعب في فريق شالكة الألماني مرة واحدة .

ويبقى مستقبل الأسطورة بعد الاعتزال مرهونا بين رغبة فريقه الجاري نيويورك كوسموس في بقاءه مشرفا عاما على الفريق ورغبة فريقه السالف فريق ريال مدريد في دمجه ضمن الطاقم الرياضي أو الإداري .
-=( رواية حياة اللاعب راؤول )=-

خجول ومتحفظ في الحياة ، هجومي جبار قاتل في الملاعب ، موهوب للغايةً ودقيق التصويب .
باختصار أحد أكثر أهمية المهاجمين في العالم في الوقت الحاليًّ ، انه الاسباني راؤول جونزاليس .


نادري ريال مدريد نادي عريق وشهير ، ومنذ سنوات طويلة لم يطلع من صفوف ذلك النادي العظيم نجم دولي قبل ظهور راؤول غونزاليس بلانكو المعلوم هذا النهار دولياً ب ( راؤول ) والذي يكاد يمر الرابعة والعشرين من السن ويعد من أحد نجوم العالم في الساحرة المستديرة كرة القدم ، واهم رأس حربة اسبانيا يلقبه الجميع (( بصاحب القدم الذهبية )) نتيجة لـ تسجيله للاهداف الجميلة والصعبة .

ولد راؤول الصبي الموهوب في 27 يوينو 1977 في مدريد ، ومنذ صباه اشتهر بقدمه اليسرى الصاروخية ، وبجده وكده ومواظبته على التمرين ، الأمر الذي جعله في وقت لاحق لابديل عنه في العملة السعودية الريال وفي المنتخب الاسباني على السواء .

في الحياة خارج الملاعب الرياضية تجده طول الوقتً بنظراته التي تمنحه هيئة المثقفين والاساتذة ، وهو يقول انه يستعملها لانه جريح بتضاؤل طفيف في عينه اليمنى .

مسيرته الرياضية غريبة عجيبة ، فهو لم يتجاوز كما أغلب اللاعبين في مراكز الإعداد والتدريب الرياضية التي تنشئها الاندية . لكن يقول عن ذاته انه ( لاعب شارع ) .

بدأ راؤول يمارس الساحرة المستديرة في مدينة سان كريستوبال دو لوس انجلس في ضواحي مدريد الجنوبية في حي شعبي يعج بالعمال ، وهو الحي الذ ولد فيه بالفعل ، وحيث مأوى مع اهله قبل ان تدر عليه الساحرة المستديرة كرة القدم الاموال وينتقل معهم الى فيلا فخمة في مدريد .

كان عمره 10 أعوام عندما أخذ يتردد على الملاعب الشعبية ، بل أحداً لم يلفت نظره ذلك الفتى ، وعندما وصل الثالثة عشرة من عمره ، حدث نظر احد فنيي نادي اتليتكو في مدريد عليه ، فاستقدمه الى النادي ، لكنه لم يلعب في هذه السنة اية ماتش حتى حدث مرة اخرى نظر قائد النادي عليه اثناء التمرينات فقال للمدرب ان ذلك اللاعب ( سيمفونية متكاملة ) يلزم ان تعتمد عليه .

بل يشاء القدر ان يبلغ ذلك الخطاب الى نادي فريق ريال مدريد ، وقد كان احد المسؤولين فيه قد لمحه من قبل ، فاتصلوا به طالبين منه الاتحاق بريال مدريد ، عارضين عليه مبلغاً كبيراً من المال ، فاضطر الصبي اليافع الى القبول والذهاب الى العملة السعودية الريال .

ومنذ الموسم الاول في فريق ريال مدريد استطاع ان يبرهن عن موهبيته الكبرى ، فقد سجل 59 هدفاً أثناء 26 ماتش !!!!!!!!!!!!!!

وبسرعة البرق اختير ذلك اللاعب ضمن تشكيلة منتخب اسبانيا للناشئين (( منتخب الامل )) .
وفي اكتوبر 1994 ، وخلال ماتش اسبانيا وفنلدا سجل راؤول هدفين جميلين .

ومنذ هذا هذا النهار بدأت الحياة تبتسم لراؤول وأسرته مع الاموال على تواضعها


التي بدأت تدخل في حساب الأسرة ، فالوالد الذي يعمل كهربائياً في واحد من المصانع


يتقاضى راتباً متواضعاً ، وهو رب أسرة مؤلفة من اربعة اولاد ،

وبعد بدء راؤول باللعب مع نادري ريال مدريد ، شاء القدر ان يصبح أبوه عاطلاً عن الشغل ، فتكفل راؤول باعانة الأسرة بكاملها .

هذا النهار يتقاضى راؤول نحو 200 ألف دولار في الشهر ، وهو نجم فريق ريال مدريد بدون منازع ، وربما دعوة من فريق ريال مدريد الموسم السالف تحديث عقده حتى 2005 فوافق النادي مع مبالغة المرتب .

اما الالقاب التي حصل عليها راؤول حتى هذه اللحظة مسابقة رياضية اسبانيا مرتين ،

كما اختير من قبل الكتابة الصحفية الاسبانية كأفضل لاعب عام 1997 وقد كان لم يمر

العشرين من عمره ، وراؤول رجل يحفظ العهد والجميل ، فهو يقول انه مدين

كثيراً للمدرب جورج فالدانو الذي شجعه ومنحه العديد من الثقة .

ويقول راؤول ( لن اتوقف ، ساتابع التمرين حتى اتقدم واصبح أمثل رأس حربة

في أوروبا واكثر ، والطريق مازال طويلاً وعمري يسمح لي ) .

ورغم كل الاغراءات التي تحف بنجم رياضي مثله ، فقد بقي راؤول هادئ


الاعصاب منخض الحرارة الدماغ ، وهو يصرح بأن كل الاغراءات والمؤثرات التي تقضي

على نجوم الكرة لاتؤثر في شيئاً ، فأنا أملك طبعاً صلباً يقاوم الاغراءات أيا كان كان نوعها .



ويضيف راؤول قائلاً ( أنا اريد ان ابقى باستمرارً كما انا لازيادة ولانقصان ) ،

انه فعلاً شاب صغير هادئ رصين ، كل ماقام به حتى هذه اللحظة هو شراء فيلا له ولأهله في حي راق في مدريد ، وشراء عربة غولف Gti .

ويقولون في اسبانيا انه رجل اعمال فاخر غير مبذر ، وفي ذلك الحين باتَ هذا النهار تمثاله

متوفراً في متحف الشمع في مدريد ، ولكن رغم هذا فقد حافظ على توازنه


ولم يفقد ذهنه رغم ان الاشاعات كثيرة حوله ، فتارة يقولون انه يهوي هذه العارضة ، وطوراً هذه الفنانة .... وراؤول يضحك ويقلل من اللقاء بأهل الكتابة الصحفية .

راؤول غونزاليس أو راؤول أو الفتى المدلل لاعب كرة قدم إسباني ولد في 27 شهر يونيو 1977 في مدريد في إسبانيا وحاليا يلعب لنادي 
نادري ريال مدريد الإسباني انتقل اللاعب من نادي اتليتكو مدريد عام1994. يعد أصغر هداف في تاريخ النادي وحقق معه العديد من الألقاب منها: مسابقة رياضية بطولة الدوري ست مرات ، وكأس السوبر الإسباني ثلاثة مرات ، وكأس إنتركونتينتال مرتين وبطولة بطولة دوري أبطال أوروبا ثلاثة مرات . لاعب يعشقه الجميع ، الضئيل و العظيم نتيجة لـ اداءه و فنياته الكبيره و اهدافه الجميله و المتقنه. و كذلك انت لا تعرف ما هو الشيء الفريد في راؤول فموهبته كبيره للغاية ، فهو يستغل كل ما لديه في خدمة فريقه و ربح كل شيء و لكنه بغي في الكثير من الجوائز كجائزة أجود لاعب في العالم فهو لم يحرزها و أيضاً جائزة الفرانس فوتبول فهذا النجم لم يكسبها ؟! ...


صاحب أضخم عدد من المقاصد في تاريخ المنتخب الإسباني، الذي بدأ مشواره معه منذ عام 1996 عندما لعب مقابل منتخب التشيك. يحمل راؤول رقم 7 في كلا الفريقين. و بكل تاكيد هو أجود لاعب أسباني على الاطلاق ،

كان لرأوول الفضل الهائل في الألقاب التي حققها ناديه في زيادة عن عشرة سنين الأخيرة حيث قام بارجاع الهيبه للفريق الأسباني و احراز مسابقة رياضية الليغا التي غاب عن خزائن الفريق للعديد من أعوام في هذا الوقت ، إذ ساعد فريقه في الفوز بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات (سنين 1998,2000,2002) وبطولة منافسات الدوري الأسباني ثلاث مرات (سنين 1999,2001,2003). بات راؤول كابتن المنتخب الإسباني وريال مدريد بعد اعتزال الكابتن السالف فيرناندو هييرو اللعب العالمي وإنتهاء مشواره الكروي مع فريق ريال مدريد ومنذ هذا الحين وهو الكابتن.

سجل راؤول لمنتخب بلاده 44 هدفاً أثناء 102 ماتش عالمية ، ومثّل بلاده في كأس العالم عامي 1998 و2002، وبطولة أمم أوروبا عامي 2000 و 2004. في 28 أيلول 2005، بات أول لاعب يسجل 56 هدفاً في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي لعب فيها ماتشه رقم 108 في المسابقة الرياضية. كما أن راؤول يُعد ثالث هدافي نادري ريال مدريد بتاريخه العريق ، وصاحب الترتيب الثامن بتاريخ هدافي بطولة الدوري الإسباني، عن طريق تسجيله 192 هدفاً في 455 ماتش. كما أن راؤول أكثر اللاعبين الإسبان تمثيلاً لمنتخب بلاده عالميا.

لرأوول احتفالية خاصة بعد تسجيله الغايات، إذ يقبل خاتم زواجه، مهدياً الغايات لزوجته مامين سانز، أم أبناءه الخمسة، جورجي، هيوغو، والتوأم الذي رزق به حديثاً 2005 هكتور وماتيو ورزق أيضاً ببنت عام 2006.

و أثناء موسم 2005/2006 راؤول يقطن أسوئ لحظاته نتيجة لـ إنخفاض مستواه بعد عودته من الإصابة التي تعرض لها في ماتش برشلونة و نادري ريال مدريد التي تغلب فيها الأول 3-0 على أرضية سانتياجو برنابيو موطن القلعة البيضاء فريق ريال مدريد .

سوى أنه تمكن من تنقيح صورته في موسم 2006/2007 من خلال بث الروح في نفوس زملاءه ، وعن سبيل تسجيله المقاصد الحاسمة في المواجهات العظيمة مثل برشلونة وفالنسيا وأتلتيكو مدريد وديبورتيفو لاكارونيا وإسبانيول وغيرهم ، والتي شاركت بشكل ملحوظ لحصول نادي فريق ريال مدريد على اللقب الـ 30 في بطولة الدوري الإسباني.

وراؤول في الموسم الجاري 07/08 إلى تلك اللحظه هداف الفريق في بطولة الدوري بمخزون 18 هدفا في الليغا و 5 اهداف في بطولة دوري الابطال رغم خروج الفريق !! و هو يقدم اداء يذكرنا بالسنوات الماضيه الجميله لتلك الاسطوره ، و قد قاد فريقه لكسب مسابقة رياضية منافسات الدوري للمره الـ31.


مع النادي
منافسات الدوري الأسباني ست مرات سنوات 1995 و1997 و2001 و2003 و2007 و2008. 
كأس السوبر الإسبانية أربع مرات سنين 1997 و2001 و2003 و2008. 
منافسات دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات سنوات 1998 و2000 و2002. 
كأس السوبر الأوروبية عام 2002. 
الكأس القارية مرتين سنوات 1998 و2002. 

ألقابه الشخصية
هداف منافسات الدوري الأسباني مرتين سنين 1999 و2001. 
انتخب كأفضل لاعب في موسم 1996/97 بعد تسجيله 21 هدفاً في 42 ماتش. 
هداف مسابقة رياضية بطولة دوري أبطال أوروبا لعامي: 1999-2000, 2000-2001 . 
أمثل رأس حربة في منافسات دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات سنين و2000 و2001 و2002. 
أمثل لاعب في الكأس القارية 1998. 
جائزة iffhs لافضل رأس حربة في العالم 1999. 
اقضل لاعب أسباني في بطولة الدوري الأسباني 1996-97, 1998-99, 1999-00, 2000-01, 2001-02, 2007-08. 
هداف التصفيات المؤوهله إلى مسابقة رياضية امم أوروبا 2000 
جائزة الرياضي الأسباني المميز 2000. 
برونزية القدم الأوروبية سنوات 1999 و2001 . 
برونزية جائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم لعام 2001. 
فضية أمثل لاعب في أوروبا لعام 2001. 
الرئيس المثالي لعام 2006 
أجود رياضي أسباني لعام 2007 
تواجد في الترتيب ال17 في سلم أمثل الاعبين في تاريخ الساحرة المستديرة كرة القدم في احصائيات إنجليزية 
جائزة الفريدو ديستيفانو لافضل لاعب في الليغا موسم 20072008 

أرقامه وانجازاته
الهداف التاريخي للمنتخب الأسباني بـ44 هدفاً. 
الهداف التاريخي لدوري أبطال أوروبا بـ65هدفاً يتبعه زميله في الفريق الهولندي رود فان نيستلروي بـ 61 مقصد . 
أكثر اللاعبين ظهوراً في بطولة دوري أبطال أوروبا بـ116 ماتش. 
أكثر لاعب تسجيلاً للأهداف في جميع المنافسات الأوروبية لرياضة كرة القدم بـ66 يتبعه الإيطالي فليبو انزاغي لاعب نادي ميلانبـ 65 مقصد. 
سجل هدفين في 3 نهائيات بدوري أبطال أوروبا لعبها. 
الهداف التاريخي لمنافسات الدوري الأسباني ممن لم يعتزلوا. 
الهداف التاريخي الثاني في تاريخ فريق ريال مدريد بـ303هدفاً بعد الأسطورة ديسفيانو صاحب 307 مقصد. 
الهداف التاريخي الثاني في تاريخ فريق ريال مدريد بمنافسات الدوري الإسباني بـ211 مقصد بعد الفريدو ديستيفانو صاحب 216هدفاً. 
صاحب أكثر تمثيل لمنتخب بلاده بـ102 ماتش عالمية. 
سجل مقصد إسبانيا الـ800 في ماتشه مقابل النمسا 1999. 
اختير ضمن منتخب أوروبا بعد عاقبة كأس أوروبا 2000 كأفضل المهاجمين. 
سجل مقصد إسبانيا الـ900 في ماتشه مقابل اليونان 2002. 
سجل رقما قياسيا بعدم تلقي أي انذار طوال 30 شهرا (أي عامين ونصف). 
لم يطرد طوال مسيرته الاحترافية. 
دخل بقائمة جينيس للارقام القياسيه نتيجة لـ سجله الهائل في منافسات دوري الابطال 
اكثر اللاعبين لعبًا لـ الكلاسيكو ( نادري ريال مدريد × برشلونة )بلعبه 35 ماتش. 
الهداف التاريخي الثاني للكلاسيكو بـ 15 مقصد بعد ألفريدو دي ستيفانو بـ 18 مقصد

راؤول غونزاليس بلانكو (بالإسبانية: Raúl González Blanco)، (مواليد 27 يونيو 1977)، هو لاعب كرة قدم إسباني سابق، كان يلعب في مركز مركز المهاجم. انتقل راؤول إلى ريال مدريد في سنة 1992 ويعد أصغر هداف في تاريخ النادي وحقق معه الكثير من الألقاب منها: بطولة الدوري ست مرات، وكأس السوبر الإسباني ثلاثة مرات، وكأس إنتركونتيننتال مرتين وبطولة دوري أبطال أوروبا ثلاثة مرات. ترشح لجائزة الكرة الذهبية 2001 عندما توقع أغلب محللي كرة القدم في شتى أنحاء العالم انها سوف تمنح لراؤول بتلك الفترة وبشكل مفاجيء ذهبت إلى مايكل أوين لاعب ليفربول.

راؤول غونزاليس أو كما يحب أن يطلقوا عليه عشاق الريال روح البلانكو، كانت بداية انطلاقة راؤول من روماريدا معقل ريال سرقسطة، وأول هدف له كان في مرمى الغريم المدريدي أتلتيكو مدريد.

حقق مع ناديه أكثر خمسة عشر لقب في أكثر من 15 عام لعبها مع ريال مدريد حيث ساهم مع فريقه في احراز بطولة دوري أبطال أوروبا التي غابت عن خزائن الفريق لأكثر من ثلاثون عاما في ذلك الوقت، إذ ساعد فريقه في الفوز بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات (أعوام 1998،2000،2002) وبطولة الدوري الأسباني ست مرات (أعوام 1995،1997،2001،2003،2007،2008). أصبح راؤول كابتن المنتخب الإسباني وريال مدريد بعد اعتزال الكابتن السابق فيرناندو هييرو اللعب الدولي وانتهاء مشواره الكروي مع ريال مدريد. ويعد هو أكثر لاعب شارك بقميص النادي الملكي بـ714 مباراة وهو ثاني هدافي النادي عبر التاريخ بـ323 مباراة بعد البرتغالي كريستيانو رونالدو. انضم إلى شالكه الألماني في العام 2010 ولعب لهم لمدة عامين حقق من خلالها لقب الكأس والسوبر. وفي 13 مايو [[2012] انضم راؤول إلى نادي السد القطري]] ولعب لهم لغاية عام 2014 حقق خلالها لقب الدوري القطري والكأس، ثم انتقل في 2014 إلى [[نادي نيويورك كوسموس لعب لهم موسماً واحداً محققاً لقب الدوري الأمريكي ليُنهي بعد ذلك مسيرته الكروية التي امتدت على مدار 21 عاماً محققاً 23 لقباً مع أربعة أندية مختلفة في ثلاث قارات.[1][2][3][4][5]


محتويات
1 مسيرته الكروية
1.1 الانضمام إلى ريال مدريد
1.2 ريال مدريد 1994-2009
1.3 شالكه
1.4 السد
1.5 نيويورك كوسموس
2 مسيرته الدولية
3 الإحصائيات
3.1 النادي
3.2 المنتخب
3.2.1 الأهداف الدولية
4 الإنجازات
4.1 الجماعية
4.1.1 النادي
4.2 الفردية
4.2.1 أرقامه وانجازاته
5 المراجع
6 وصلات خارجية
مسيرته الكروية
الانضمام إلى ريال مدريد
في عام 1992 تم تسجيل راؤول غونزاليس بلانكو في كشوفات ريال مدريد وكان وقتها يبلغ من العمر 15 عام ولعب لفئة الشباب، وفي أول موسم له استطاع أن يسجل 71 هدف في 33 مباراة لعبها، ومع هذه الأرقام المذهلة والمهارات العالية التي يمتلكها اللاعب الصاعد، تم استدعائه لأول مرة لتمثيل الفريق في 29 أكتوبر من عام 1994 حيث كان يعاني فريق ريال مدريد من أزمة في إصابات ما جعل المدرب خورخي فالدانو يستدعي الفتى الذهي لمواجهة ريال سرقسطه في رومايدا ودخل راؤول المباراة أساسيًا منذ بداية، حيث صنع راؤول هدفًا لأمافيسكا، لكن انتهى اللقاء بخسارة ريال مدريد بثلاثة أهداف لهدفين.

ريال مدريد 1994-2009
في الخامس من نوفمبر التقى ريال مدريد مع فريق راؤول السابق أتلتكو مدريد ومن المصادفة بأن أول أهداف راؤول في الليغا كانت في مرمى خمي مليانة، وفي نفس المباراة ساهم راؤول في ركلة جزاء نفذها المهاجم التشيلي زامورنو، وفي السابع من يناير لعام 1995 دخل راؤول بديلًا في دقيقة 64 في مباراة برشلونة وكان أول كلاسيكو للفتى الذهبي، وفي 22 من يناير سجل راؤول هدفين، واستطاع اللاعب البالغ من العمر 17 فقط أن ينهي الموسم بتسجيله 9 أهداف في الليغا الأسبانية، وحاز فريقه على لقب الدوري الأسباني، وحقق جائزة دون بول لأفضل لاعب شاب في موسم 1994-95. ولعب راؤول 28 مباراة في الدوري وسجل 9 أهداف وصنع أربعة أهداف، بينما في كأس إسبانيا لعب مباراتين وسجل هدف، وساهم بروز راؤول في ذلك الموسم إلى الاستغناء عن الصقر الأسباني اميليو بوتراغوينيو، بالإضافة لرحيل ألفونسو بيريز إلى ريال بيتس. اذن راؤول كان السبب لرحيل مجموعة من اللاعبين عن الريال.

أصبح راؤول مشهورًا في إسبانيا حيث بات يشكل جزءًا هامًا من خطة المدرب خورخي فالدنوا، حيث كان يستخدمه كجناح أيسر خلف سوكر ومياتوفيتش، ولعب الفتى الذهبي في الليغا قرابة 40 مباراة سجل خلالها 19 هدف وصنع 24 هدف، بينما لعب في بطولة كأس إسبانيا مباراتان وسجل هدف واحد، بينما لعب في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 8 مباريات وسجل 6 أهداف، لكن الريال لم يحقق أي بطولة في ذلك الموسم.[6]


راؤول بقميص ريال مدريد 2007
في موسم 1996-1997 تم إقالة فالدانو مكتشف راؤول وتم تعيين بدلًا عنه المدرب الشهير الدون فابيو كابيلو، وكانت الليغا الأسبانية تضم 22 نادي أي بمعنى أن إجمالي مباريات لكل فريق في الدوري 42 مباراة، وأشرك كابيلو راؤول في جميع مباريات الفريق الدوري وأستطاع راؤول أن يسجل 21 هدف وصنع 25 هدف، ولعب في كأس إسبانيا خمس مباريات وسجل هدف واحد، وحقق ريال مدريد في ذلك الموسم لقب الدوري الأسباني، وفي نهاية الموسم رحل كابيلو إلى إيطاليا.

قبل بداية موسم 1997-1998 التقى ريال مدريد حامل لقب بطولة الدوري الأسباني مع برشلونه حامل لقب كأس إسبانيا في بطولة السوبر الأسباني واستطاع راؤول أن يسجل ثلاثة أهداف في مباراتين، حيث في أول مباراة خسر الريال بهدفين لهدف، بينما استطاع الفوز على برشلونه بأربعة أهداف مقابل هدف، وكان لقبه الأول في ذلك الموسم، حيث كان يشرف على الفريق المدرب الألماني بوب هاينكس، ولعب راؤول في الدوري الأسباني 35 مباراة وسجل فيها 10 أهداف وصنع 12 هدف، بينما لعب في بطولة كأس إسبانيا لعب مباراة واحد فقط، وفي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لعب 11 مباراة وسجل هدفين، واستطاع الريال الظفر بلقب دوري أبطال على حساب نادي اليوفنتوس الإيطالي بهدف نظيف سجله الصربي مياتوفيتش. بها اختير راؤول 6 أفضل لاعب في العالم باستفتاء الفيفا.

في موسم 1998-1999 اشترك ريال مدريد في بطولة كأس العالم للأندية واستطاع الوصول إلى نهائي البطولة، وبعد مرور 8 دقائق مرر اللاعب الهولندي سيدروف الكرة إلى راؤول الذي استطاع مراوغة اثنين من مدافعي نادي فاسكو دي غاما البرازيلي وتسجل الهدف الوحيد في ذلك النهائي، وتوج راؤول بلقب أفضل لاعب في تلك المباراة، وكان يشرف على الفريق المدرب الهولندي غوس هيدينك، واستطاع راؤول تسجيل 25 هدف في 37 مباراة لعبها وتوج بذلك بلقب "البيتشتي" هداف الدوري الأسباني، ولعب في بطولة كأس إسبانيا مباراتين وفي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 8 مباريات وسجل 3 أهداف. أصبح اسم راؤول غونزاليز يشكل رعب لمدافعي الليغا الأسبانية وبطولة دوري أبطال أوروبا، وبات يشكل كابوس لأي فريق يواجه ريال مدريد، حيث برز راؤول كأفضل مهاجمي أوروبا والعالم، حيث قال عنه كلميتني المدرب السابق لمنتخب إسبانيا :" أنه أفضل مهاجم في أوروبا". من دون أي شك

كان يشرف على فريق ريال مدريد الأسباني فسيتني ديل بوسكي، ولعب راؤول في الدوري الأسباني 34 مباراة وسجل فيها 17 هدف وصنع 11 هدف، بينما لعب في بطولة كأس إسبانيا 4 مباريات، أما في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لعب قرابة 15 مباراة وسجل فيها 10 أهداف وتوج بلقب هداف دوري أبطال أوروبا ولقب نفسه بعد فوز الريال على نادي فالنسيا بثلاثة أهداف، حيث افتتح تسجيل مورينتس وثم سجل كل من الإنكليزي مكمانمان والأسباني راؤول غونزاليز أهداف المباراة. كما شارك راؤول غونزاليس مع فريقه ريال مدريد في كأس العالم للأندية الأولى مطلع العام 2000 والتي أقيمت في البرازيل.

في الألفية وكما جرت العادة أن يتلقى حامل لقب الدوري الأسباني مع بطل كأس إسبانيا وكان ريال مدريد هو بطل الدوري بينما ريال سرقسطه بطل كأس إسبانيا في بطولة السوبر الأسبانية، وكانت المباراة الأولى في رومايدا حيث انتهى اللقاء بالتعادل الفريقين بهدف لهدف وسجل للريال البرازيلي كوكنسياو ولسرقسطه يوردي، وفي مباراة الإياب التي أقيمت على أرضية برنابيو فاز الريال بثلاثية نظيفة سجل راؤول هاتريك في ذلك اللقاء وظفر المرينغي بلقب السوبر، أما في الدوري الأسباني فقد لعب راؤول 36 مباراة وسجل 24 هدف بينما لعب في بطولة دوري أبطال أوروبا 12 مباراة وسجل 7 أهداف، وتوج راؤول بلقب هداف الدوري الأسباني وساهم في إحراز لقب الدوري الأسباني.

ببداية موسم 2001-2002 دخل راؤول ذلك الموسم آملًا أن يكون لاعب الأول في أوروبا والعالم، وقد لعب في الدوري الأسباني قرابة 35 مباراة وسجل خلالها 14 هدف واحتل الريال في ذلك الموسم المركز الرابع، بينما لعب في كأس إسبانيا 6 مباريات وسجل 6 أهداف أيضًا، بينما في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 12 مباراة وسجل خلالها 6 أهداف، وصل ريال مدريد إلى نهائي البطولة والتقى مع نادي بايرليفركوزن الألماني وافتتح راؤول التسجيل عندما مرر كارلوس رمية تماس طويلة استقبلها الفتى الذهبي واودعها في مرمى بوت، وعادل لوسيو النتيجة، واستطاع زين الدين زيدان تسجيل هدف الفوز، وبذلك يربح راؤول دوري أبطال أوروبا لمرة ثانية في مسيرته. وبها ظلم راؤول في الكرة الذهبية وأحرز المركز الثاني.

قبل انطلاق موسم 2002-2003 التقى ريال مدريد بطل دوري أبطال أوروبا مع فينورد الهولندي بطل كأس الاتحاد الأوروبي في بطولة السوبر الأوروبي واستطاع الريال من الانتصار بثلاثة أهداف لهدف، ولعب راؤول في بطولة دوري الأسباني 31 مباراة سجل خلالها 16 هدف وصنع 11 أهداف، ولعب في كأس مباراتين، بينما لعب في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 12 مباراة وسجل 9 أهداف، وأحرز مع فريقه لقب دوري الأسباني، وكان ذلك آخر موسم لصديق راؤول وملهمه الأول فرنادو هييرو بالإضافة إلى إقالة المدرب الأسباني ديل بوسكي من قبل إدارة بيريز. وهنا اختير راؤول سادس أفضل لاعب في العالم باستفتاء الفيفا وثالث العالم من قبل ورلد سوكر.

تولى المدرب البرتغالي كيروش تدريب ريال مدريد خلفا للأسباني ديل بوسكي، والتقى ريال مدريد مع مايوركا في بطولة السوبر الأسباني، وكان لقاء الأول على أرضية بلاما دي واستطاع مايوركا من الفوز بهدفين لهدف، بينما في لقاء الإياب استطاع الريال سحق مايوركا بثلاثية نظيفة سجل كل من راؤول، رونالدو، بيكهام أهداف المباراة، وسجل راؤول 11 هدف في 35 مباراة لعبها في الدوري، بينما سجل 6 أهداف في كأس إسبانيا حيث وصل إلى نهائي البطولة وخسر الريال أمام ريال سرقسطه، بينما في دوري أبطال أوروبا لعب راؤول 9 مباريات وسجل هدفين فقط.


راؤول بقميص ريال مدريد 2009
بموسم 2004-2005 كانت الجماهير تنتظر أن يكون الموسم الماضي مجرد كبوة جواد وأن يعود راؤول إلى راؤول الحقيقي، لكن مع إقالة كيروش وتعدد المدربين بعده، أصبح راؤول غير قادر على التسجيل، حيث سجل في الدوري الأسباني 9 أهداف في 32 مباراة لعبها، ولعب في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 10 مباريات سجل خلالها 4 أهداف. خيب راؤول آمال جماهير ريال مدريد موسم 2005-2006 مجددًا حيث تعرض إلى إصابة في ذلك الموسم أثناء مباراة فريقه ضد برشلونة أبعدته عن الملاعب قرابة خمس شهور، ولعب 26 مباراة في الدوري وأحرز خلالها 5 أهداف فقط، بينما لعب في كأس إسبانيا مباراة واحد فقط، و6 ست مباريات في دوري أبطال أوروبا وسجل خلالها هدفين فقط، ولم يحرز ريال مدريد أي بطولة في ذلك الموسم. وفي موسم 2006-2007 عاد فابيو كابيلو مرة أخرى لتدريب ريال مدريد حيث أشرف ريال مدريد في موسم 96-97، واستطاع كابيلو أن يجعل من راؤول لاعبًا مفيدًا حيث كان يشركه كثيرًا كجناح أيمن ومساند للدفاع، وسجل راؤول 7 أهداف وكانت مهمة جدًا حيث سجل في مرمى برشلونة لقاء الإياب الذي انتهى بفوز الريال بهدفين مقابل لا شيء وقد لعب في الدوري الأسباني 35 مباراة وحيث حاز الريال على لقب الدوري بعد غياب ثلاث مواسم، بينما في دوري أبطال أوروبا سجل 5 أهداف في 7 مباريات لعبها.

قبل انطلاق موسم 2007-2008 تم إقالة الدون كابيلو وتعيين الألماني بيرند شوستر، حيث التقى ريال مدريد مع إشبيلية في بطولة السوبر الأسباني وكان أول لقاء على أرضية رامون سانشيز وخسر الريال ذلك اللقاء لمصلحة النادي المستضيف بهدف مقابل لا شيء، وفي لقاء الإياب تعرض ريال إلى خسارة مذلة بخمسة أهداف لثلاثة، أما في الدوري لعب راؤول 37 مباراة سجل خلالها 18 هدف، وسجل 5 أهداف في 8 مباريات لعبها في دوري أبطال أوروبا، وحاز الريال على لقب الدوري للمرة الثانية على التوالي.

مع آخر مواسم راؤول مع ريال مدريد موسم 2008- 2009 لعب ضد نادي فالنسيا في بطولة السوبر الأسباني واستطاع الريال من الفوز بتلك البطولة بنتيجة 6-5، وفي الدوري الأسباني لعب راؤول حتى الآن 33 مباراة سجل خلالها 19 أهداف، وفي كأس إسبانيا لعب مباراة واحدة سجل خلالها 3 أهداف، وفي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لعب 5 مباريات سجل خلالها 3 أهداف، وشهد هذا الموسم إقالة الألماني بيرند شوستر وتعيين الأسباني خواندي راموس بدلًا عنه. وخلال هذا الموسم الجاري استطاع راؤول كسر رقم ألفريديو ديستيفانو تهديفيًا ليصبح راؤول هداف ريال مدريد التاريخي الأول بـ 307 هدف. وفي الموسم 2010\2011 تم انتقال الاعب إلى نادي شالكة الألماني.

شالكه

راؤول بقميص شالكه
راؤول وقع عقدًا مدته عامين مع نادي شالكه 04 في 28 يوليو 2010. مدرب شالكه فيليكس ماغاث أشاد بالتوقيع وقال يسرني أننا نجحنا في توقيع مثل لاعب كرة قدم استثنائي ومهاجم من الطراز العالمي إلى دوري الدرجة الأولى الألماني ويعتبره أفضل شيء قام به المدرب بمسيرته. وفي السابق، كان من المتوقع أن راؤول أن ينهي مسيرته في الولايات المتحدة أو قطر، وقال أنه تلقى أيضًا عرضًا مغريًا من نادٍ روسي لم يكشف عن اسمه. اختار راؤول شالكه ليلعب معه منافسات دوري أبطال أوروبا.[7]

مع شالكه راؤول حقق العديد من الانجازات فقد قاد الفريق إلى بطولتين في ألمانيا وأيضًا قاد النادي إلى نصف نهائي دوري الأبطال لأول مرة في تاريخ النادي بعدما أطاح بفالنسيا وانتر ميلان الإيطالي والاحتفال المميز مع الجمهور. راؤول أصبح نجم الجماهير الأول فقط خلال موسمين حيث تم تعليق رقمه في النادي لموسم وأيضًا مع مباراة اعتزاله في 2013 وأيضاً تم توديعه بحضور 60،000 مشجع بتوديع اعتبر الأضخم في ألمانيا بذلك الموسم. سجل راؤول مع شالكه 28 هدف وصنع أكثر من 20 هدف ومن خلال شالكه استطاع تأكيد صدارته الأوروبية ب77 وأيضًا ب71 هدف في دوري الأبطال ووصل إلى الهدف رقم 409 رسمي في مسيرته الحافلة.

السد
تعاقد نادي السد مع راؤول بتاريخ 13 مايو 2012 بعقد لمدة موسم واحد ليلعب في دوري المحترفين القطري موسم 2012-2013. وحمل الرقم 7 بعد أن حمله سابقًا يوسف أحمد ولكنه تنازل عنه لراؤول.

كان موسم راؤول الأول ناجحًا حيث استطاع إحراز دوري نجوم قطر مسجلًا 9 أهداف، وفي الموسم التالي في 2013–2014 لم ينجح راؤول بمساعدة فريقه في تحقيق لقب الدوري للمرة الثانية على التوالي إلا أنه فاز ببطولة كأس أمير قطر ليحقق ثاني ألقابه مع النادي لعامه الثاني.

نيويورك كوسموس
بعد عامين قضاهما راؤول في قطر شد الرحال إلى الولايات المتحدة في 2014 لينتقل إلى نادي نيويورك كوسموس الذي لعب لهم مدة موسم واحد وحقق معهم بطولة الدوري الأمريكي ليعتزل كرة القدم بعد ذلك.

مسيرته الدولية
بدأ راؤول مسيرته الدولية في أكتوبر 1996 ضد منتخب التشيك، وأصبح متصدر قائمة هدافي المنتخب الإسباني ابتداء من الـ25 ربيعًا برصيد 44 هدف. وفي بطولة أمم أوروبا سنة 2000 أضاع ضربة جزاء في آخر دقيقة من عمر المبارة وبالتالي أقصيت إسبانيا من ربع النهائي أمام منتخب فرنسا. وفي كأس العالم الذي أقيم باليابان سنة 2002، منعت الإصابة راؤول من المشاركة في مباراة الربع النهائي التي أقصيت منها إسبانيا ضد منتخب كوريا. وفي بطولة أمم أوروبا سنة 2004، لم يتمكن راؤول من هز شباك منتخب البرتغال في المبارة النهائية. وقد احتفل راؤول بمباراته المائة ضد منتخب أيسلندا، بعد انتهاء مونديال 2006.

ورغم الأداء الكبير الذي قدمه راؤول مع ريال مدريد خلال موسم 07/08، قرر لويس أراغونيس عدم استدعاء راؤول لخوض غمار منافسات بطولة أمم أوروبا نظرًا لسوء علاقته براؤول، وقد حقق بالفعل منتخب إسبانيا هذه البطولة، وبالتالي بقي سجل راؤول خاليًا من بطولة كأس أمم أوروبا.
مظفر بالفطرة، قائد بلا منازع، وبقلب مدريديستا
المركز في الملعب: مهاجم
عدد المباريات التي خاضها: 741 مباراة رسمية
عدد الأهداف المسجلة: 323 هدفا
المباريات الدولية مع إسبانيا: 102 مباراة

 راؤول: رمز لريال مدريد، والكابتن الازلي الذي أظهر قيم النادي الملكي في الميدان. وكان راؤول مهاجما غريزيا. ومثالا يحتذى به في تفانيه الكامل في كل مباراة، مهما كان الخصم.  وفي نضاله في كل لقاء وفي كل حركة، بحثا عن سد ظمئه، وكان يقظا جدا لكل كرة. وهو باختصار مرآة ينظر فيها كل من يحلم بأن يكون لاعب كرة قدم.
وولد وترعرع في الحي المدريدي (كريستوبال دي لوس أنخيليس) عام 1977، وقد أظهر شغفه بكرة القدم منذ نعومة أظافره واثبت تميزه. وصل الى فرق الناشئين بالنادي الملكي وافدا من فرق الناشئين في (اتليتكو مدريد) في الموسم 1992-1993، وسجل سبعة أهداف في 13 مباراة في الموسم الأول في النادي الملكي، وبالنظر الى ذلك السجل المتميز قرر خورخي فالدنو Jorge Valdano  اختبار مهاراته بالفريق الأول في الموسم اللاحق.
وفي 29 أكتوبر عام 1994، عاش راؤول أول لحظاته المنتظرة بالقميص الأبيض، حيث خاض أول مباراة رسمية له كلاعب أساسي امام (سرقسطة) على ملعب (لا روماريدا). وخاض بعد ذلك بأسبوع أول مباراة ديربي له امام الجار (اتليتكو مدريد) على ملعب البرنابيو، وسجل في ذلك اللقاء هدفا لامعا بقدمه اليسرى من على حدود منطقة الجزاء، وساهم في احزار النصر لفريقه بنتيجة (4-2) واختتم الريال ذلك الموسم بطلا بالدوري.
وبعد أن حقق الانتصارات في اسبانيا، غزا القارة العجوز، وشارك في دوري الابطال بعمر 18 عاما، وفي 20 مايو 1998 فاز بالبطولة الأوروبية السابعة مع الفريق في مباراة نهائية رائعة أمام (يوفنتوس) الإيطالي. وكرر تلك التجربة في مايو عام 2000 وفي 2002 مسجلا أهدافا في النسختين. وهو من اللاعبين القلائل الذين تجاوز حد الـ 100 مباراة مع المنتخب الاسباني. ويعد راؤول رمزا في المنتخب الاسباني وفي نواد أخرى لعب في صفوفها مثل (شالكه) الألماني ونادي (السد) الرياضي القطري.

الإنجازات
3 كؤوس أوروبية
2 كأس الانتركونتيننتال
1 كاس السوبر الأوروبي
6 ألقاب الدوري الاسباني
4 كأس السوبر الإسباني
من هو راؤول - Raúl؟
الرئيسية » شخصيات » راؤول غونزاليس
راؤول غونزاليس هو مهاجم إسباني يساري لعب في صفوف ريال مدريد الإسباني وهو أحد أساطيرهم الخالدة التي حملت الرقم 7، كما لعب لنادي شالكه والسد القطري ونيويورك كوزموس.
نبذة عن راؤول
بدأ راؤول مسيرته الكروية مع نادي سان كريستوبال في فريق الناشئين لينتقل بعدها للّعب لفريق ناشئي أتليتيكو مدريد، ليصل بعده إلى ناشئي ريال مدريد الذي عرف معه الكثير من النجاحات وبنى فيه أسطورته الخالدة التي ستذكرها الأجيال.

فقد تدرج في الفئات العمرية ليصل إلى الفريق الأول في سن مبكر، وشارك في مختلف المسابقات وأثبت أحقيته بمركز أساسي في الفريق، وشكل ثنائية تهديفية مع فيرناندو مورينتس، ليستحق بعدها نيل شارة القيادة خلفاً للإسباني فيرناندو هييرو، ليمضي بعدها العديد من السنوات في قيادة الفريق الأبيض إلى أن أتت لحظة الوداع في 2010 لينتقل إلى نادي شالكة الألماني ويمضي معه موسمين، غادر بعدها أوروبا للّعب في نادي السد القطري، ومن ثم نادي نيويورك كوزموس ليعتزل كرة القدم هناك.

عرف راؤول بذكائه الشديد أمام المرمى وبحسن التعامل مع الإنفراد، كان قادراً على شغل مختلف المراكز الهجومية، فلعب كرأس حربة ومهاجم ثاني وحتى كوسط مهاجم، وقد اشتهر بالكرات الساقطة من فوق الحارس، كما عرف بأخلاقه العالية وروحه القيادية.

اقرأ أيضًا عن...
بدايات راؤول
ولد راؤول في السابع والعشرين من حزيران لعام 1977 في سان كريستوبال أحد ضواحي مدريد، وقد انضم لنادي سان كريستوبال عام 1987 مع فريق الناشئين ليمضي معه ثلاث سنوات قبل أن ينتقل لنادي أتليتيكو مدريد، ولكن قرار رئيس النادي في ذاك الوقت بإغلاق الأكاديمية توفيراً للمال دفع راؤول للانتقال لنادي ريال مدريد حيث تفجرت موهبته هناك، فبعد أن أمضى سنتين في فريق ناشئي ريال مدريد تم اختياره لتمثيل ريال مدريد C في موسم 1994 لينتقل في ذات الموسم إلى ريال مدريد B ثم إلى الفريق الأول.

إنجازات راؤول
كان ظهور راؤول الأول مع ريال مدريد في مباراة دوري ضد ريال سرقسطة في ملعب لارومريدا وقد ساهم راؤول في الهدف الذي سجله زكيله زامورانو، وفي الجولة التالية كان ظهوره الأول في ملعب سانتياغو بيرنابيو في ديربي مدريد ضد الأتليتيكو وقد كان ظهوره حاسماً فقد سجل هدف أقل ما يقال عنه أنه إحترافي، فقد سدد الكرة من اللمسة الأولى في الزاوية المستحيلة ليجن جنون المدرجات، انتهى ذلك الموسم بفوز الريال ببطولة الليغا الإسبانية وبرصيد راؤول تسعة أهداف في موسمه الأول.

في الموسم التالي تمكن من سجيل 19 هدف ولكن من دون ألقاب ليأتي موسم 1996-1997 ليستعيد فيه الريال بطولة الدوري حيث سجل راؤول 21 هدف، كما حقق كأس السوبر لعام 1997، في الموسم التالي قبض راؤول للمرة الأولى على كأس دوري الأبطال وذلك حين فاز النادي في النهائي ضد نادي جوفينتوس الإيطالي بهدف مياتوفيتش، ليتبعها الفوز بكأس القارات.

في موسم 1999 أحرز راؤول لقب هداف الليغا برصيد 25 هدف. وشهد موسم 2000 الكثير من اللحظات التي لا تنسى لراؤول فعلى الصعيد المحلي قام بتسجيل ثنائية في مرمى برشلونة مسكتاً ملعب الكامب نو، وسجل 17 هدف.

أما أوروبياً وفي نهائي دوري الأبطال ضد فالنسيا خطف راؤول الكرة وانفرد من منتصف الملعب وراوغ الحارس وأسكن الكرة في الشباك مطلقاً رصاصة الرحمة، حاملاً اللقب الثامن لخزائن النادي.

الموسم التالي شهد تتويج ريال مدريد بلقب الليغا ومرة أخرى أحرز راؤول لقب هداف الليغا برصيد 24 هدف، ليعتلي في موسم 2002 منصة التتويج بدوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة في تاريخه والتاسعة في تاريخ النادي، وقد سجل هدفاً في النهائي حيث أفلت من الرقابة وسدد رمية التماس التي نفذها روبيرتو كارلوس لتتهادى إلى الشباك، كما حقق راؤول لقبي كأس السوبر الأوروبي وكأس القارات لذات العام.

في موسم 2003 حقق راؤول لقب الدوري الإسباني بحصة تهديفية وصلت ل16 هدفاً، وأتبعه بلقب السوبر الإسباني. لم تعرف السنوات اللاحقة الكثير من النجاحات على الرغم من استقطاب الفريق للعديد من النجوم حتى تمكن الريال من تحقيق لقب الدوري الإسباني لموسم 2006-2007 أتبعها ليتمكن من الدفاع عن لقبه في الموسم اللاحق، وفي عام 2010 لعب راؤول آخر مباراة له بقميص النادي في ذات الملعب الذي بدأ به لارومريدا وسجل هدف من صناعة كريستيانو روالدو الذي خلفه في حمل الرقم 7.

غادر راؤول إلى ألمانيا حيث انضم لصفوف شالكه وحقق معه لقب كأس ألمانيا وكأس السوبر الألماني في العام الأول لوصوله، كما كان له دور كبير في قيادة الفريق للوصول لنصف نهائي بطولته المفضلة دوري الأبطال.

انتقل راؤول لاحقاً إلى نادي السد القطري وتوج معه بلقب دوري نجوم قطر لموسم 2012-2013 وأتبعه بلقب كأس أمير قطر لموسم 2014 لينتقل بعدها إلى الدوري الأميركي مع نادي نيويورك كوزموس واعتزل كرة القدم هناك في نهاية موسم 2014-2015.

دولياً شارك راؤول مع منتخب إسبانيا في مختلف المسابقات ولكنه لم يكن محظوظاً بمعاصرة الجيل الذهبي الذي بدأ بعد اعتزاله اللعب دولياً بعد كأس العالم 2006، فلم يحصد مع المنتخب أي لقب، ولكن كان له دور كبير مع المنتخب فقد شارك في 102 مباراة سجل خلالها 44 هدف وهو رقم قياسي حطمه دافيد فيا لاحقاً.

يحتل راؤول المركز الثالث في صدارة الهدافين التاريخيين لدوري أبطال أوروبا بعد ميسي وكريستيانو، وهو اللاعب الأكثر ظهوراً بقميص نادي ريال مدريد وثاني أكثر من سجل له برصيد 323 هدف خلف البرتغالي رونالدو.

أشهر أقوال راؤول
حياة راؤول الشخصية
اشتهر راؤول غونزاليس بتقبيل خاتم الزواج عند تسجيله للأهداف، تزوج راؤول من مامن سانز عام 1999 ورزق منها بأربع أولاد (خورخي، هوغو، هيكتور، ماتيو) وابنة اسماها ماريا.

حقائق سريعة عن راؤول
عرف راؤول بلعبه النظيف فلم يتلقى أي بطاقة حمراء طوال مسيرته.
حظي راؤول بمباراة وداعية في ملعب البيرنابيو ضد فريق السد القطري حيث شارك في الشوط الأول مع ريال مدريد وسجل لهم هدفاً من صناعة دي ماريا وفي الشوط الثاني شارك مع نادي السد، وقد ارتدى اللاعبون قمصان أرقامها تحمل مجموعة من صور لراؤول مع النادي.
قرر اللاعب الدولي الإسباني راؤول غونزاليس، أسطورة نادي ريال مدريد، دخول عالم التدريب والسير على خطى زميليه السابقين في الفريق الملكي، زين الدين زيدان و غوتي.

وأفادت صحيفة "ماركا" الإسبانية، الأربعاء، أنّ راؤول سيدخل في دورة تكوينية للتدريب، ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ، في شهر أبريل المقبل، خاصة بلاعبين الدوليين الذين قضوا 10 مواسم على الأقل، في الدرجات الأولى بالدوريات الأوروبية.

وكشفت ذات الصحيفة، المقربة من نادي ريال مدريد، أن راؤول سوف يتولى تدريب فريق الناشئين للنادي الملكي خلفاً لألفاروة بينيتو، تمهيداً لتولي تدريب فريق الشباب بعد غوتي.

وأوضحت "ماركا" أنّ غوتي، هو المرشح الأول لتدريب ريال مدريد كاستيا، في الموسم المقبل، بعد انتهاء عقد المدرب الحالي سانتياغو سولاري.

وكان راؤول قد عاد إلى ريال مدريد في الصيف الماضي، بعد نهاية رحلته الاحترافية خارج إسبانيا، وبدأ العمل في منصب إداري في النادي، وسافر مع الفريق في عدة مباريات، لكنه يرى نفسه في المجل التقني وفوق الميدان.

وكان راؤول غونزاليس، البالغ من العمر 40 عاماً، قد لعب في صفوف ريال مدريد من 1994 إلى 2010، وسجل له 322 هدفاً لريال مدريد في 738 مباراة وكان يعتبر إلى وقت قصير الهداف التاريخي للنادي الملكي قبل أن ينزع منه هذا اللقب البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وبعد مغادرته لريال مدريد انضم راؤول لنادي شالكه 04 الألماني ( من 2010 إلى 2012) ثم السد القطري ( 2012-2014)، قبل أن يختم مساره الاحترافي ويعتزل نهائيا ضمن نادي نيو يورك كوسموس الأمريكي في عام 2015
وقال راؤول في مقابلة صحفية مع صحيفتي "بانينكا" و"سو فوت": "لست متأكدا من رغبتي في أن أصبح مدربا ولكن إن أصبحت كذلك فلن أبتعد كثيرا عن فلسفة فالدانو ودل بوسكي، وهي إمتاع الجمهور".

ويختتم راؤول /37 عاما/ مسيرته الاحترافية بين صفوف نادي كوزموس الأمريكي ويفكر في العمل كمدير فني في المرحلة التالية.

ودافع راؤول عن بعض من زملائه القدامى في صفوف ريال مدريد مثل إيكر كاسياس وسيرخيو راموس اللذين يتعرضان لهجوم شرس من الصحافة الإسبانية في الوقت الراهن.

وأضاف راؤول: "سيرخيو وكاسياس يمثلان الملكي بشكل جيد، وأيضا بعض اللاعبين الأجانب الذين قضوا وقتا طويلا في النادي يعرفون أيضا ماذا يعني ريال مدريد".

وتحدث راؤول عن ذكرياته في الفترة التي قضاها في ريال مدريد والتي تقابل خلالها مع لاعبين كبار على المستوى العالمي، وصفوا في ذلك التوقيت بأنهم "لاعبون من كوكب آخر"، وهو التعبير الذي لا يروق للنجم الدولي الإسباني السابق.

وتابع: "لا أفهم جيدا معنى /من كوكب آخر/ .. هذا الوصف لا يعجبني".

ورغم مسيرته الحافلة بالنجاح، لم يفز راؤول بجائزة الكرة الذهبية، إلا أنه في الوقت نفسه أشار إلى أنه لا يشعر بالتوق إليها.

واختتم النجم الإسباني حديثه قائلا: "لقد وهبت حياتي لأقوم بالشيء الذي أحبه وهو لعب كرة القدم .. لقد حللت ثانيا في إحدى المرات في سباق الفوز بالكرة الذهبية وجئت ثالثا في مرة أخرى .. هل كنت قريبا من الحصول عليها؟ هذا ممكن ولكنني لا أهتم .. كرة القدم رياضة جماعية".

كلمات دلالية : راؤول رياضة قدم-أسبانيا
اختار الجناح الأيمن داني كارفاخال ظهير ريال مدريد ومنتخب إسبانيا، أفضل لاعب في صفوف النادي أثناء ظهوره في أحد البرامج التلفزيونية.


ويقضي الدولي الإسباني في الوقت الحالي، عطلته السنوية، عقب نهاية الموسم بتتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي.

كما ودع كارفاخال كأس العالم، من مرحلة ثمن النهائي بالخسارة أمام منتخب روسيا صاحب الضيافة بركلات الترجيح.

واختار اللاعب الذي عاد لريال مدريد بعد موسم واحد في باير ليفركوزن عام 2013 راؤول غونزاليس أفضل لاعب في تاريخ الملكي، فيما تجاهل كريستيانو رونالدو الذي زامله في المواسم الخمسة الأخيرة.


اعتزال أوزيل الدولي يثير استياء لاعبي منتخب ألمانيا
صفقة تبادلية تشمل 4 لاعبين بين يوفنتوس وميلان
مان سيتي يجهز 100 مليون يورو لإقناع يوفنتوس بالتخلي عن بيانيتش
إنتر يحلم بميسي رداً على تعاقد يوفنتوس مع رونالدو
تقرير: كونتي يقترب من تدريب ميلان

وأوضح كارفاخال سبب اختياره لقائد الملكي ومنتخب إسبانيا السابق: "راؤول لاعب من مدرسة النادي وقد فاز بالكثير على أساس العمل والجهد، لا أظن بأنه كان أسرع لاعب أو أفضل لاعب يتحكم بالكرة أو أفضل لاعب في الرأسيات، لكنه يقوم بكل شيء بشكل جيد".

تسبب الأمر في حيرة كبيرة من الجماهير التي تواجدت في البرنامج، خاصة أن أغلبهم توقع اختيار أي من رونالدو أو ألفريدو دي ستيفانو، لما قدمه كلاهما للنادي عبر سنوات تواجدهما.

ويعد كارفاخال عضواً أساسياً في ريال مدريد ومنتخب إسبانيا منذ عام 2014، عقب تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا، حيث ساهم في فوز ريال مدريد بـ 11 لقباً في الفترة السابقة.
خاض الأسطورة راؤول جونزاليس نجم هجوم ريال مدريد الإسبانى ومنتخب لاروخا الأسبق التدريبات مع فريق توتنهام الإنجليزى صباح اليوم الخميس، جنباً إلى جنب مع نجوم السبيرز.



وأوضح الحساب الرسمى لتوتنهام عبر موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" السبب وراء خوض راؤول للتدريبات مع لاعبى الفريق، إذ أن ذلك يأتى ضمن تحضيراته للحصول على الرخصة التدريبية.

راؤول يتدرب مع توتنهام (1)
ونشر الحساب الرسمى للسبيرز صوراً لراؤول وهو يتدرب مع نجوم الفريق هيونج مين سون، فيرناندو لورينتى وكايل ووكر بيترز، وعلق عليها قائلاً: "نحن نرحب بالمهاجم الإسبانى الأسطورى راؤول جونزاليس فى توتنهام اليوم الذى خاض التدريبات كجزء من التحضير للحصول على الرخصة التدريبية الاحترافية".

We welcomed legendary Spanish striker @RaulGonzalez to Hotspur Way today, who took in training as part of his professional coaching badges. pic.twitter.com/YUYKf33bXG

— Tottenham Hotspur (@SpursOfficial) May 3, 2018

ويعد راؤول من أبرز المهاجمين فى العالم فى وقته، حيث كان المهاجم الأبرز فى ريال مدريد ومنتخب إسبانيا، وظل الهداف التاريخى للميرنجى برصيد 323 هدفاً، قبل أن يتخطاه النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو، كما أنه ما زال أكثر لاعب خوضاً للمباريات مع الريال بواقع 741 مباراة.

راؤول يتدرب مع توتنهام (2)
وتُوج راؤول مع ريال مدريد بلقب الدورى الإسبانى 6 مرات، السوبر الإسبانى 4 مرات، دورى أبطال أوروبا 3 مرات، السوبر الأوروبى مرة واحدة، وكأس الانتركونتيننتال مرتين، كما أنه تُوج مع شالكه الألمانى بكأس المانيا مرة واحدة، وكأس السوبر الإسبانى مرة واحدة، ومع السد القطرى بلقب الدورى مرة واحدة، وكأس أمير الدولة مرة واحدة.

0 commentaires:

جميع الحقوق محفوظة لــ medical22mindcom
تعريب وتطوير ( كن مدون ) Powered by Blogger Design by Blogspot Templates